منتدى قرية ماغص
اخــي الــزائــر : مـــنـــتـــدى قــريــة مــاغـــص يـــرحــب بــك

اذا كانت هذه الزيارة الاولي بالمنتدي فشرفنا بتسجيلك معنا بالمنتدى وشاركنا بمشاركاتك ومواضيعك ومشاهدة باقي الاقسام ....

وسوف يتم تفعيل العضوية عن طريق المدير او ارسال رسالة على ايميلك المسجل به بالمنتدى ويتم التفعيل عن طريق ايميلك الخاص ....

واذا كنت مسجل من قبل فتفضل بالدخول وطرح كل ما لديك من مواضيع ومشاركات ومشاهدة الروابط والمشاركات ....


رابط المنتدى : www.maqes.mam9.com



 
الرئيسيةجميع حقوق الطبعالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خــطــوات الـتـــصـــمـــيـــم الـــنـــاجـــح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله الحمدي


avatar

ذكر
عدد المشاركات : 768
الـمـزاج :
الـبــلــد :

مُساهمةموضوع: خــطــوات الـتـــصـــمـــيـــم الـــنـــاجـــح    الجمعة يوليو 02, 2010 8:05 pm

الـتـــصـــمـــيـــم الـــنـــاجـــح


1. التصميم مفهوم عام ومعنى.
2. الفكر في التصميم ودوره.
3. النظرة لتطبيق مفهوم التصميم.
4. أدوات إظهار الفكرة وعكسها التصميم.
5. دور العناصر الجاهزة في التصميم.
6. أخطاء التصميم.
7. المصمم بين النقد والطرح.
8. خطوات الوصول لنجاح التصميم.



--------------------------------------------------------------------------------



الاول :التصميم مفهوم هام ومعنى :

التصميم كلمة باتت شائعة هذه الأيام بين أرجاء المنتديات .. ولكن ليس كل عمل تصميم ، فالتصميم لغة العين ولغة العقل ..
ومن هنا اعبر عن مفهومي الخاص بالتصميم بأنه لغة التفاهم بين الأفراد والجامعه لفكر جميع المشاهدين والمختصين .. فعند وضوح الفكرة تتوحد المعاني في الأنفس وهذا هو التصميم
الفكرة كفيله بأن تأخذ الحيز الأكبر من عملية التصميم .. فالتصميم ماهو إلا خطوات تنجز ليخرج لنا العمل بالشكل الذي نريده .. فبالتالي التصميم يرتكز على الفكر وعلى فلسفة وقاعدة ثقافية للقائم على العمل .وإن لم توجد هذه الفلسفة أو القاعدة يكون الشكل و الجمال والرغبة تحل محلها .
لذلك تجد في مهنة التصميم درجات .. ( مدير فنى - مصمم - فني ) ولكل منهم إختصاص كالتالي :
المدير الفنى - أساس الفكرة التى يقوم عليه عمل المصمم والتصميم ككل فهو يأخذ على عاتقه الإبداع في التعبير وطريقة الوصول إليه
المصمم - يأخذ ما يطرحه المدير الفنى من كتابات ورغبات ويحولها الى أشكال ورموز .. فما هو إلا أداة تحويل من كتابةعلى ورق الى لوحة فنية ..تعبر عن الحروف
الفنى- مهمته البحث عن الأخطاء في التصميم والتدقيق في تناسق الألوان وخواص التلاشي والتداخل في العمل ..ودقة العمل ككل .
فالمسيطر على عملية التصميم من خلال هذه المراتب المدير الفني ..
طبعا ً التصنيف الذي ذكرته هو التصنيف المعتمد من قبل شركات التصميم والدعاية وأهل الأختصاص وتزيد هذه التخصصات والدرجات بزيادة إمكانيات الشركة ولكن ما ذكرته هو أقل تصنيف ويعتبر الحد الأدنى لعملية الدعاية والأعلان

مستخدم الإنترنت . أو بمعنى أصح المتعامل مع برامج تحرير الصور -أغلب البرامج ماهي إلا محررات صور وليس أدوات لجعل أي عمل مبدع وفنان فالإبداع والفن يعتمد على الشخص نفسه - يكون المستخدم في جميع المراتب التى ذكرتها سابقا ً
فهو المدير الفني والمصمم والفنى .. وهو من يعتمد عليه كل العمل ..
فمفهوم التصميم لدى المستخدم أصبح عام فينظر إلى أي عمل على أنه تصميم .. ولكن في الحقيقه هناك تصميم وهناك أعمالا ً بمعنى تصنيف جديد في الحكم وإبداء الأراء ..
أغلبنا هذه الأيام يرى أعمالا ً .. كثيرا ً ما توصف من صاحبها بأنها تصميم .. ولكن في الحقيقه هي أعمالا ً مجرد جمعت بعض الأجزاء المتناثره لتصبح في إطار واحد وخرج بهذا الشكل..
ومن هذا المنطلق نستطيع إستخلاص رؤية لكلمة التصميم ..
بأنه جملة العناصر الأساسية لإنتاج عمل يرضي جميع الأذواق ويقدم مظهرا ً جيدا ً لصاحبه ويجمع القراءة الفكرية للجميع في نقطة واحده يريد إيصالها لهم ..أساسه الثقافة ومدى إتساع الفكر لدى الشخص ..والرغبة في التعبير سواء بالوضوح أو بالمضمون.
ومن هذا السطر يتضح لنا المفهوم العام للتصميم بأنه لغة التحاور المرئية التى تعبر عن الذات ..




--------------------------------------------------------------------------------



الثاني :الفكر في التصميم ودوره :

لاشك بأن بداية اي عمل يعتمد على شيء في نفس سوء كلمة أو مشهد أو أمر من أمور الحياة ..
فأغلبنا عندما يقوم بفتح أي برنامج يبدأ من خلال دفعة داخليه تجعله يقدم على العمل .. ولكن مهلا ً سرعان ماهذه الدفعه تبدأ بالزوال مع مرور الوقت في العمل وذلك لتداخل الأفكار وأيضا بسبب المتغيرات في جو العمل ..
قيل في عدة مقالات بأن الفكرة لابد أن تكتب وتوضع أمامك وماشابه من نصائح أصفها بالكتابية أو النموذجيه ..لا تتماشى مع فيض المشاعر والرغبة في العمل .. فهي بمثابة الكوابح للراغبات في العمل ..
لذلك لا أقول أنها خاطئة ولكن أريد أن أصحح وهذا من خلال تجربة شخصية أن ليس كل ما يكتب يطبق ويظهر كما هو مكتوب ..
فعندما أبدا بفكرة ما سرعان ما أتشبث بها ولكن هذا التشبث يزول مع تطور العمل وذلك لوجود الأفضل ..
الفكرة وليدة حدث لحظى جاء في وقته وإنتهى وأعجبنا به .. ولكن إعجابنا بهذه الفكرة لا ينم على قناعة تامة في العمل .. فالمصمم الجيد هو من يتخذ الفكرة نقطة إنطلاق لبداية العمل ولكن بشرط بأن يكون التطور في صلب الفكرة وليس تطور يؤدي الى فكرة أخرى وتبدأ عملية الدخول في دائرة مفرغة فكلما تطورت فكرة ظهرت فكرة أخرى وتواليك ..
أيضا الفكرة واحده .. بمعنى لا تستطيع أن تضع أكثر من فكرة وتقول لنفسك سأختار الأحسن .. فالإختيار سيقع على أول فكرة قمت بوضعها بدون أدنى شك .. وذلك لانها جاءت في لحظتها وإقتناعك بها لحظة ورودها..
والصواب أن تأخذ هذه الفكرة وتبدأ العمل عليها في تطويرات بسيطة للوصول إلى غايتك ..
- من أين تأتي الفكرة الجيدة ؟
تأتي من الإطلاع على الأشياء الجيدة والأعمال التى تحوي فكرة ومن خلال محاولاتك الشخصية لفهم الفكرة في العمل المعروض أمامك ..

- هل الفكرة تأتي مقتبسة ؟
نعم . ويقصد بالإقتباس ليس النقل كماهو المعهود بوضع كلمة إقتباس .. فكلمة إقتباس يجب وضعها بين علامتى تنصيص "" والنظر ما المقصود بالإقتباس في الفكرة ..
الإطلاع على الأفكار والأعمال الجيدة ومحاولة فهم أسلوب التفكير لا يعتبر نقل بل إقتباسا ً وذلك لأنك تعتمد على فهمك ولكن تعبر بأسلوبك .. بعكس أن لا تفهم ما تنظر إليه وتطبقه كما هو ..فهذا هو النقل .

وبعد هذه الأحرف الموجزة نستطيع معرفة بأن دور الفكرة أهم من طريقة التطبيق نفسها .. لانه اللغة أو المفهوم الذي تقرأه العين ووتترجمه من ثم العقل يقرأه .
فالفكرة عماد التصميم وقوته حتى لو كانت طريقة التعبير نوعا ً ضعيفه .. تبقى الفكرة اساسا ً لنجاح العمل ..




--------------------------------------------------------------------------------



الثالث: النظرة لتطبيق مفهوم التصميم :
بعد وضع الخطوط العريضة للفكرة المراده تأتي عملية تحويل الفكرة من كلمات ورغبات إلى رموز وأشكال وتعابير من خلال الصور والتأثيرات .. وأدوات هذا التطبيق هي كالتالي :
برامج التحرير المختلفه ، المؤثرات ، الكلمات والعبارات ، الصور ..
ولكل منها أسلوب في التعبير ..وطريقة لإبراز فكرتك .. ولكن كلما كان العمل بسيطا ً كان نحو النجاح أقرب .
في الوقت الحاضر نسبة عاليه من الراغبين دخول هذا المجال ينظر بأن تطبيق الفكرة عبارة عن صورة وكلمة فقط .. ولكن هذا جانب واحد من جوانب التصميم .
فالتصميم له عدة أبواب يتطرق إليها .( الديجتال ، التعبير ، الرسم الكامل ، الدمج وغيرها ).ولكل من هذه الأبواب مدخل خاص لهذا العالم ..
فكرة التعبير بالصور والكلمات وأخصها بالذكر لإعتقاد البعض بأنها أساس التصميم النجاح وأنه أسهل أنواع التصميم.. يعتمد نجاحها على تحويل الصورة إلى فكرتك وليس دعم الصورة لفكرتك .. فالصور أداة للتعبير وليست التعبير نفسه للعمل .
أيضا مستوى الصورة مهم جدا ً .. فأغلبنا يرى الأن بأن الأعمال المطروحة تعتمد على صور الفتيات .. والتى تقارب بعض الأحيان الى التعري والإكتفاء بعمل بعض الكلمات ومن ثم عرضها
تحت مسمى التصميم .. هذه الأعمال تواجه نسيان كبير وأيضا ً الحكم على صاحبها بأنه دخيل على عملية التعامل مع البرامج ..
فالصورة مقياس وعامل نجاح عمل .. حاول ان تستخدم التجريدي منها بمعنى ما تعبر بشكل بسيط عن فكرتك وليس بالشكل الكامل عنها .. فيصبح العمل دون قيمة .
وهذا بإختصار مفهوم البطاقات في الوقت الحالي .. صورة + كلمة = تصميم .. ولكن في الحقيقة صورة + كلمة = فشل وعدم تطوير
والسبب بأن النظر الى الصور على أساس أنها عامل مهم ..

- كيف تعبر عن الفكرة بأستخدام أقل الوسائل وبشكل يرضي ويلاقي ملاحظات تهدف الى تطويرك ؟
إن أستخدام صور بسيطة تخلو من الإثارة وبسيطة مع بعض الكلمات الهادفة والتى تدعم الصورة يلاقي نجاحا ً في العمل .. والسبب النظر الى كامل العمل والحكم عليه من كامل الجوانب
وليس من جانب واحد فقط كما هو الحال الأن دائما ً نجد الحكم على الخلفية لأنها صورة ..
أيضا ً تعمد التلاعب في الصورة المستخدمة وأقصد بالتلاعب ليس تغيير الملامح ولكن أقصد محاولة الدمج مع سياق الفكرة والعمل ...

- كيف تصممم بطاقة ناجحة الصدى ؟
بسيطه جدا ً ان تحقق النجاح ولكن من الصعب إستمراره ..
نعم فعندما تنتج عملا ً وينجح تبدأ عملية محاولة المحافظة على هذا النجاح وهذه المحافظة دائما ً تؤل بصاحبها الى الفشل والسبب تغير أسلوب التعبير في الأعمال التى تتبع العمل الناجح.
حافظ على أسلوبك وطوره ولا تنتقل إلى اسلوب جديد إلا بعد أن تجد نفسك قد وصلت لمرحلة تخرج منها بتطوير لهذا الاسلوب.

أيضا ً من محاولات تطبيق مفهوم الفكرة .. التمسك بالفكرة الأساسية وعدم تطويرها خلال العمل .. وهذا يسبب تقليل من قدرتك .. لان العقل دائم العمل على التطوير فلا تكبحه عن هذه العملية .
ولكن شريطة أن يكون التطوير في صلب الفكرة وليس في فكرة أخرى




--------------------------------------------------------------------------------



الرابع: أدوات إظهار الفكرة وعكسها التصميم :

إن أهم أداة هي أنت .. فأنت المتحكم في مجمل التصميم وليس البرنامج .. وأنت ما تضع له القيود ليس هو ..
والأدوات تختلف بإختلاف البرنامج المستخدم . وليس بإختلاف الفكرة أو العمل ..
وإستخدام أكثر من 3 برامج في التصميم يؤدي إلى ضياعه .. فحال التقليل من البرامج المستخدمه ..

فقاعدة التصميم ومفتاح الأعمال هو رقم 3 ، يحصى كالتالي :
3 ألوان
3 كلمات
3 مؤثرات

وتواليك .. فالرقم 3 هو المفتاح السحري لطريق النجاح.

- كيف أجعل التصميم يعبر عن الفكرة ؟
الفكرة دائما ً تكون قوية في العقل ضعيفه من التعبير .. لذلك أنت من يجعلها ظاهرة في التصميم وأنت من يخفيها نتيجة لخروجك عن الإطار الخاص بها .
لا تضع الحكم بأن العمل قطعه واحده اذا نجح جزء منها نجح العمل .. فكما ذكرت العمل أجزاء تجمعها أنت وليس هي من تجمعك .
عبر عن الفكرة بأستخدام الورقة والقلم إن أمكن ..
عبر عن الفكرة عن محاولات في تطبيقها وستنتج عن هذه المحاولات ببداية الخيط لعمل جيد .
أجعل الفكرة المسيطرة في بداية العمل وإبرزها ومن ثم أضف إليها الإضافات ولا تقلب الحال بأن تجعل الفكرة مضافه الى العمل .. فتجد فارق كبير
فمثلا ً لا تجعل الخلفيه حزينة وتعبر على الكأبه وتكتب كلمة أحبك .. هذا تناقض كبير بين المعنى والمضمون فكيف الكأبه تعبر عن الحب وكيف الحب يعبر عن الكأبه .
وهنا قد تجد أناس يجادلون بأنه التعبير عن شي في النفس وأنها حاله من الضياع ، وكلمات أشبه بالهرطقه التى لا تمت بصله للعمل فبالتالي تجد العمل أصبح مهم لان العمل أصلا مهم كل جوانب التوافق والتنسيق .
أيضا يمكن التعبير عن الفكرة بواسطة التمثيل اللونى وهو أسلوب طبيعي وبدأئي جدا ً ولكن تطبيقه يختلف بإختلاف شخص لأخر ..وتعبر عنها أما بالألوان الحارة والباردة وتداخلها ..الظل والضوء في العمل نفسه .

قدرة التعامل على إبراز الفكرة في العمل بشكل جيد هو نسبةنجاح العمل للشخص نفسه .




--------------------------------------------------------------------------------



الخامس: دور العناصر الجاهزة في التصميم :ماهي العناصر الجاهزة والمقصوده بالعنوان ؟
1. الفرش
2. الفلاتر
3. برامج المؤثرات المختلفه
4. الخطوط وبرامجها
5. الأشكال
6. الصور

وأهمها الصور وذلك لأن الأغلبيه يعتمد عليها بشكل كبير ومن هنا برزت أهميتها .

عند بداية أيا ً منا في العمل يخطر في باله أولا ً ماهي الصورة التى سوف تعبر عن العمل ... وهذا هو التفكير الغالب في بعض الأحيان ..
ونتيجة هذا التفكير ..يخطر في بال الأغلبية صور الفتيات .. على أساس التعبير الجيد للكلمات والمشاعر ..
وهذه النوعية من التصاميم .. عاديه لا تعطي صدى ولا مردود لتطور الفرد ... وغالبا ً ما يطلق عليها تصميم وهي في الواقع أعمالا ً عادية ..
الحكم لا يشمل الجميع .. ولكن الأغلبية تعتمد على صورة الفتيات بشكل كبير .. دون حتى محاولة التمعن في محتوى الصورة وتماشيه في العمل .
والبعض وهم القلة لا يعتمد على صورة الفتاة إلا بعد بذل قدر كبير من الوقت محاولا ً تغيير الصورة حسب المؤثرات وأفكاره ...
لكل من العناصر التى ذكرت حد إذا تعدت هذا الحد أصبحت مصدر تشويه للعمل .. خاصة الفلاتر ..فالأكثار منها يشوه العمل حتى لو كان الناتج جميل لان القائم على العمل لم يقم بأي شي سوى إختيار التأثير وضغط زر الفأرة للحصول عليه ..

من أجمل التصاميم هي التى تعمد على نوعية خطوط جيدة للقراءة وأيضا ً الشكل المناسب .. وهنا بعض الأخوة يخلطون بين النص الجيد والخط الجيد .
فعند القول النص يحتاج لوضوح يعتقد بأن النص سئ أو ما شابه ولكن ما يقصد نوعية الخط ووضوحه ..
فالخط يحتاج لأكثر من تجربة للوصول للشكل المقبول والذي يفي بالغرض ..

أيضا ً إستخدام نوعين على الأكثر في العمل .. جيد .. ولكن التنوع بين الخط العربي والخط الإنجليزي .. يسبب ضياع التصميم وعدم قبوله ..لانه كما لا يجتمع الزيت مع الماء لا يجتمع العربي مع الأنجليزي.

لابد من الأخذ في الإعتبار حدود كل من العناصر التى ذكرتها للخروج بعمل جيد .. والشئ الذي يزيد عن حده ينقلب ضده - مثل شعبي -




--------------------------------------------------------------------------------



السادس: أخطاء التصميم :

من أقوى أخطاء التصميم .هو الإعتماد على الجانب الجاهز بمعنى الصور . فغالبا ً ما نشاهد أعمالا ً تطرح تحت مسمى التصميم ولكنها فقط صورة وبضع كلمات لا أكثر .
وهذا هو الخطأ الشائع وجانب الجذب لشريحة كبيرة من الراغبين في التعامل مع هذا العالم الجميل .
الصور مهمة في إبراز جانب من العمل وليس العمل ككل . فلابد من القائم على العمل من وضعه لمسته الشخصية وإبراز قدرته من خلال الإضافة والتطوير لهذه الصور وتوظيفها له وليس العكس .
أيضا من أخطاء التصميم الإعتماد على الجانب النسائي - صور الفتيات - والتى لا تخلو من الجمود في التعبير كصنم وضع داخل إطار ووضع تحته لوحة مكتوب عليها إنظر هنا .
والخطأ أن نتمدى في هذا الخطأ لان النتيجه من هذا المسار الملل وعدم التطوير والبقاء في إطار المحدودية .
أغلبنا يحتاج إلى جانب الصور ولكن ليست كل الصور تتناسب معنا ً او مع طبيعة العمل نفسه ..لذلك لابد من بذل وقت جيد للحصول على صورة مناسبة . وحذاري من الصور العارية أو ما تحتوي على نسبة كبيره من التعري والحب والهيام المقزز .

أيضا ً كما ذكرت في أحدى الفقرات . التنوع في اللغة خطأ فادح في التصميم .كالتصميم بلغة إنجليزي وعربية وهو الدارج في وقتنا الحاضر .خاصة وعن نفسي لا أحب التصاميم بلغة إنجليزية لأنى أحس بداخلي بتقمص لغة ليست لغتى الأم .
وإذا إعتبرنا التصميم بلغتين خطأ في التصميم . أيضا ً التصميم بلغة عربية وتنوع الخطوط بشكل ملفت للنظر يعتبر خطأ كأن تجد خط كبير وخط صغير وأنواع من الخطوط العربية لا تحصى في التصميم ..
فالواجب إتباعه التدقيق في إختيار الخط .. وإختيار الخط يكون حسب نوع التصميم والكلمات المستخدمة .. وليس حسب الشكل العام للبطاقة ..

عدم تحديد العمل بإطار في حال الحاجة يعتبر خطأ لانه يجعل العمل كالنافذة التى لا يمكن إغلاقها .. فبدون الإطار تصبح العين مشتته بين الحواف والعمل .. خاصة عندما تكون الخلفية لون واحد .

من الأخطاء الدارجة في الوقت الحاضر . التوقيع على الأعمال . فتجد بعض الأشخاص يعمدون لإختصارات غريبة الشكل مثل DES إختصار لكلمة desgin هذه الحركة أو بمعنى أصح التقليعه خاطئة بكل المقاييس .
فعند وضع العمل في منتدى بأسم عضويتك الكل يعرف أن من قام بهذا العمل أنت . أيضا ً ما أجمل أن تضع أسمك عليها .. فهذا كفيل بحفظ العمل لك .
أيضا ً لا تضع أسمك بعبارات إنجليزية والبطاقة عربية . بل لا بد من تماشي العمل مع التوقيع . حيث عندما يكون أسمك باللغة الإنجليزية والكتابة بالعربية فأنت كمن تقول للناظر انا هنا . فالإختلاف كفيل بجذب الأنظار .
أيضا ً أجعل توقيعك صغير وبسيط وواضح ومقارب للون الموضع الذي ستضعه فيه ...

أما بخصوص الأعمال الفنية التى تخرج عن إطار الإنترنت إلى مجال الطباعة.
نجد بأن المصمم يعمد إلى كلمة Desgined by أو Created by وبحجم صغير ويكون في أحد أطراف العمل أو بشكل غير ملفت للإنتباه .والسبب يعود إلى ذلك لأن أغلب الذين يتعاملون مع التصميم أجانب حتى وإن وجد أشخاص ناطقين بالعربية إلا أن هذه الطريقة المعتمدة في ذلك. والسبب لأنهم ينظرون إلى التصميم وإذا أعجبهم بحثوا عن المصمم.
وقد نجد بأن بعض التصاميم لا تحتوي على أسم مصمم . وهذا لأن التصميم أعتمد على الصور أو التعديل عليها أو أنه تابع لجهة معينة وبالتالي يمنع وضع أسم المصمم على العمل .

الإحتكاك والتطوير والتقليد .. عناصر ما أجتمعت في فرد لا يعرف فرق كل منها يقع في خطأ فادح ينتهي بالتقليد .
فالإحتكاك .متابعة الأعمال والدخول في مسابقات مثلا ُ والنظر لأعمال الغير ومحاولة تفكيك العمل وإعادة عمله في مخيلتك .
التطوير . البحث عن أساليب تجعل من العمل شيء مميز ولا يأتي التطوير إلا من خلال البحث والمتابعه لعالم التصميم والتصاميم بشكل عام .
التقليد . هو ما نخاف في الوقت الحاضر من إنتشاره . فأغلبنا يسمع عن الفوتوشوب ويبدأ بالحصول عليه ويبدأ العمل عليه مقلدا ً للدروس وهذا لا يتعبر تقليدا ً صريحا ً لانه يتعلم من خلال الدروس .
ولكن التقليد بأن تقتبس أسلوبا ً في التصميم ويكون هو مسارك ..وهذا هو الخطأ ..
ففي وقت من الأوقات سلك الغالبية العظمى من محبي الفوتوشوب مسلك عمل البطاقات الرومنسية وكاد أن لا يخلو موقع من وجودها .
ومن ثم بدأت سلسلة التواقيع .. والتى أصبحت الأن أمر عاديا ً في سياق التطور لدى مستخدمي الإنترنت ومرتادي المنتديات . فأصبح الكل يتسطيع الحصول على توقيع من عمله الشخصي .

أيضا ً من الأخطاء التفكير بسطحيه العمل .. فنجد أن العمل قد يحتوي أشياء تنافي الكلمات التى في التصميم أو مبدئا ً معين يرسله التصميم أو تعبير لثقافة مغايره لثقافة الفرد .. فيصبح التصميم مجرد عبث في طيات الزمن .
الخطأ انا لا نعرف ماذا حصلنا من خلال تعاملنا مع الفوتوشوب والخطأ ان لا نعلم إلى أي مدى وصلنا في هذا العالم .

هذه مجمل الأخطاء التى رأيتها ومن خلالها كتبت ما عرفت منها .




--------------------------------------------------------------------------------



السابع: المصمم بين النقد والطرح :

عندما يطرح المصمم العمل سواء في المجال العملي أو في الإنترنت ..
فأنه يطمح للنقد وليس للمدح. فما أسهل أن يطلب الشخص المدح ولكن ما أصعب ان يجد نقدا ً هادفا ً .. يعينه على التطور المستمر .
أيضا ً لابد ان نضع في الحسبان ان الهدف من العرض ليس زيادة رصيد الأعمال وأخذ الألقاب . بل المثابرة على التطوير فكثرت الأعمال تولد الأفكار ومحاولة كسر المحدودية والإستمرارية المللة في الأعمال.

أيضا ً عند النظر للنقد لابد من أن نراعي عندما ننقد فالنفسيات مختلفة .. فلابد مراعاة مشاعر الأخرين في النقد ...
فلا نتطرق في النقد الى شخص القائم بالعمل ... أو أسلوب أو تعاملاته أو ما إلى ذلك من الأمور الشخصية التى تخرج عن إطار الهدف من العرض
أيضا ً لابد النقد أن يكون من منظور الرغبة في التطوير وليس النظر الى العمل وأعطاء قائمة من الملاحظات وأنتهى الأمر ...

لابد على مقدم العمل التحلي بالصبر فغالبا ً لا تأتي الرياح بما تشتهي السفن ... بمعنى لا تتوقع النقد بالجميل وما شابه أيضا ً لا تتوقع النقد بالشئ السيئ
ولكن ضع مقياسا ً لعلمك من حيث النقد ... وأيضا ً ماذا تريد أن ينتقد من العمل .

حاول الإستفادة من النقد في الأعمال القادمة .. ولا ترميها خلفك في الأعمال ...
النقد طريق النجاح وكثرة الطرح أيضا ً
عند الطرح لأول مرة قد تجد نقدا ً كثيرا ً في العمل وذلك لأنك في البداية ولكن إستمرار العمل والطرح ستجد بأنك تصبو نحو النجاح ..
وعند نقدك للأعمال .. تذكر أنك كنت مثلهم .. تخطئ وتصيب .. وأخطأت أكثر مما أصبت .. فلا تبحث عن العيوب في العمل وتظهرها بقدر ما تستطيع أن توازن بين العيوب والمحاسن ..
في النقد ...
كن صريحا ً في النقد .. ولكن الصراحة المستحسنة وهي أن تنقد وتوجه في نفس الوقت ..
هذا بإختصار شديد عن النقد والطرح ...-إنتهى المقال السابع-




--------------------------------------------------------------------------------



الثامن: خطوات الوصول لنجاح التصميم :

ليست خطوات قياسية بمعنى أنك بمجرد تطبيقها تصل إلى نجاح التصميم ..
ولكن نستطيع القول هي بعض النقاط التى يمكن من خلالها الوصول إلى تصميم ناجح .. وتختلف بإختلاف التصميم والفرد ..

فهي نظرة شخصية للتصميم .. ويمكنك الإستفادة منها أو الزيادة عليها كالتالي:

1 - البساطة في التصميم ، فكلما زاد التصميم بساطه وبعد عن التعقيد يكون نجاحا ً ومرياح للنظر إليه.
2 - عدم الخلط بين العربية والإنجليزية في التصميم .

3 - البعد عن الصور العارية والفتيات بقدر الإمكان .. لانها دائما ً تؤدي إلى تشويه التصميم .

4 - التنوع في التعبير .. فلا تجعل الخط هو المسيطر على العمل ولا تجعل الخلفية تسيطر على العمل .. الموزانة بين الإثنين شيء مهم.

5 - البعد عن التقليد في الإساليب في التصميم ، فكل فرد له إسلوب يتقنه فلا تقدم على تنوع الإسلوب إلا بعد محاولات عدة تستطيع من خلالها العرض بشكل تستفيد من خلاله .

6 - التصميم ليست صورة بقدر ماهو فكرة ورغبة التعبير عما بخاطرك .. فلا تجعل التصميم صورة.

7 - لابد من ان نعترف جميعا ً ان التصميم ليس صورة ، لذلك عندما تعتمد على صورة في العمل ، يتحول إلى بطاقة ، وليس تصميم.

8 - بداية الألف ميل خطوة .. والتعامل في مجال الجرافيك يبدأ بعمل وينتهى بإحترافك .. فلا تنتظر مدحا ً للإستمرار ولا نقدا ً لاذع لترك هذا المجال ، فداخلك هو الحكم وعيناك هما الذان يقرران مستواك وتطوره .

9 - أنقد عملك قبل العرض بكلمات بسيطة .

10 - إبتكر في عملك ، من خلال خط أو التعديل الكامل على الخلفية ، فهذا كفيل على الخروج بإبداعات جميله.

11 - قارن حجم الخط والخلفية .. وحاول عمل الموازنة التى ذكرتها في الفقرة 4 .

12 - شرب الماء سهل جدا ً ولكن قد تتمنى رشفة ماء عندما تكون في الصحراء ، وهذا الفرق بين العمل بلغة عربية ولغة إنجليزية ، فبطاقات اللغة الإنجليزية ، مقروءة من قبل فئة بسيطة .أيضا إنتاج البطاقات الإنجليزي أسهل وأقرب ما يكون لشرب الماء لسهولته وسطحيته
ولكن البطاقات العربية من أصعب الأعمال وذلك لأن التعبير عنها مفتوح لان تعبير الكلمة واحده متعدد الأوجه وأيضا ً موازنة الكلمة بالخلفية دائما ً تأخذ وقت كبير لجعلها تحقق المعنى ، وهو ما أقصده في رشفة الماء في الصحراء ، فأنت تتمنى النجاح للبطاقة كتمنى رشفة الماء ولكن صعب الحصول عليها إذا لم تدرك معاني الكلمات لتعدد أوجها وهو ما أشبه بالصحراء لإتساعها.

13 - كثرة الأعمال ليست رصيد نجاحك .. ولكن كثرة تنوع التعبير تزيد من تطور ذاتك وفكرك.

14 - كن واضحا ً في التعبير .. ولا تخلق مبررات للتفكر في أن التصميم يحتاج لأفاق واسع.





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://maqes.mam9.com
 
خــطــوات الـتـــصـــمـــيـــم الـــنـــاجـــح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قرية ماغص :: ¨°o.O ( الاقـــســـام الــتقـتــيــة ) O.o°¨ :: ¨°o.O ( قسم التصاميم والجرافيكس ) O.o°¨-
انتقل الى: